كادر سعودي محترف لصناعة الغذاء … هدف استراتيجي مستدام

كادر سعودي محترف لصناعة الغذاء … هدف استراتيجي مستدام

 

عبدالله البدر يكتب..

إن الثروة الحقيقية في مملكتنا الحبيبة هي شبابنا. والاستثمار في كوادرنا البشرية وتطويرها وتأهيلها في القطاعات الصناعية بشكل عام، وصناعة الغذاء على وجه الخصوص، يعد هدفًا استراتيجيًا وفقًا لرؤية المملكة العربية السعودية 2030.

ومن هذا المنطلق، أخذ معهد الصناعات الغذائية على عاتقه تدريب وتأهيل الشباب السعودي في صناعة الغذاء، عبر الاستثمار في برامج تدريب عالية الجودة من أجل إعداد كفاءات وطنية فنية متخصصة تدعم جهود التوطين في القطاع الخاص باعتبارها هدف استراتيجي مستدام.

وعبر أكثر من 10 سنوات، نجح المعهد في رفد سوق العمل بمئات الشباب السعودي المؤهل الذين ساهموا مع من سبقوهم في استدامة وازدهار صناعة الغذاء بالمملكة، وما كان هذا ليتحقق لولا مواكبة المعهد للمستجدات العالمية في مجال صناعة الغذاء من جهة، وحرص القائمين عليه على تصميم البرامج التدريبية المناسبة لتطورات سوق العمل المحلي واحتياجاته من جهة أخرى.

ومن أجل البناء على النجاحات السابقة، اعتمد المعهد استراتيجية جديدة تقوم على تنمية مهارات الكادر البشري السعودي، والعمل في الوقت نفسه على بناء العديد من الشراكات مع القطاع الخاص، والمراكز الصناعية، والهيئات الحكومية من أجل بناء نموذج تعليمي يُحتذى به يسهم مع بقية المراكز التعليمية والتدريبية المتخصصة بصناعة الغذاء في المملكة في صناعة أساسات راسخة للأمن الغذائي في بلادنا الحبيبة.